صحة

لون عينيك يخبرك بالأمراض التي تصيبك.. ما العلاقة؟

 

متابعات _ خلود الاسمري

لون عينيك هو مصدر جذب للأشخاص من حولك، لكن هل تعلم أن هذا المغناطيس قد يخبرك بحالتك الصحية؟

“الكونسلتو” يستعرض في التقرير التالي العلاقة بين لون العين والأمراض المختلفة وفقًا لموقع medicinenet:

• العيون الزرقاء والخضراء والرمادية

يعتبر أصحاب العيون الزرقاء، والخضراء، والرمادية، أكثر عُرضة من أصحاب العيون البنية للإصابة بنوع نادر من السرطان في العين يسمى بـ”سرطان الجلد فوق البنفسجي”.

• العين البُنيّة

بحسب دراسات متعددة أجراها باحثون متخصصون، فإن أصحاب العيون البنية يحظون بثقة الناس، أكثر من غيرهم، ويشعر الناس بارتياح نفسي لهم.

• العيون الزرقاء وسكر الدم

كشفت دراسة أوروبية نشرت في العام 2011، أن أصحاب العيون الزرقاء والبشرة الفاتحة، أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بداء السكري من النوع الأول.

• فقدان السمع

أظهرت الدراسات أن أصحاب العيون البنية، يفقدون السمع بمعدل أكبر من نظرائهم ذوي اللون الأزرق في البيئات الصاخبة؛ لأن أصحاب العيون البنية لديهم نسبة أكبر من صبغة “الميلانين” التي تتحكم في لون الجلد والشعر، وبالتالي تتسبب هذه الصبغة في تقليل مقاومتهم للضوضاء.

• شرب الكحول

إذا كنت من ذوي العيون الزرقاء، فأنت معرّض لإدمان الكحل أكثر من غيرك، وذلك وفقًا لدراسة نشرت في 2015، كما أن أصحاب العيون الزرقاء معرّضون للإصابة بمرض التنكس البقعي، الذي قد يؤدي إلى العمى.

• لون العين وبطانة الرحم

يعتقد الباحثون أن لون العين له علاقة بتمدد بطانة الرحم، وهو مرض ينتج عن نمو غير طبيعي في خلايا البطانة، مشابه للنمو الطبيعي الذي يحدث في داخل الرحم، لكنه في هذه الحالة يقع خارج جدار الرحم، وهو من أكثر الأمراض انتشارًا في الأعضاء المجتمعة بمنطقة الحوض، ويسبب ألمًا دائمًا للنساء، وقد يؤدي للعقم.

ووجد الباحثون أن ذوي العيون الزرقاء مرشحون للإصابة بالمرض، أكثر من غيرهم.

• الاستجابة للعلاج السلوكي

يؤكد الخبراء أن أصحاب العيون الداكنة، أكثر استجابة من غيرهم للعلاج السلوكي، بينما أصحاب العيون الفاتحة، يستجيبون للبرامج العلاجية، مختلفة الوتيرة.

• بؤبؤ العين

تقول الدراسات إن 1 من كل 5 لديه بؤبؤ عين أكبر من الآخر، ويشير هذا التغير إلى احتمالية وجود مشكلة صحية مثل السكتة الدماغية، ومشكلات الجهاز العصبي، وخطر العدوى.

• البُهاق

أصحاب العيون الفاتحة، وبخاصة اللون الأزرق، أقل عرضة من غيرهم للإصابة بمرض البُهاق الجلدي، الذي يتميز بوجود اختلاف في درجات الجلد.

• اعتام عدسة العين

كشف باحثون أستراليون، أن أصحاب العيون البنية الداكنة، ضمن المهددين بالإصابة بـ”إعتام عدسة العين”، وهو تغيم يصيب العين الصافية في العادة، بسبب مشكلات وراثية، أو الشيخوخة.

• اتساع بؤبؤ العين والذكاء

لاتزال الدراسات حول هذه المسألة جارية، لكن العلماء يعتقدون أن اتساع بؤبؤ العين، يدل على الذكاء غالبًا، لأنه يدل على وجود نشاط عقلي عالي.

• العيون المختلطة

هل لديك حلقة زرقاء في عينك البنية؟ إذا كنت من هؤلاء الأشخاص فأنت غالبًا تعاني من متلازمة واردنبرج وهي حالة وراثية نادرة تؤدي إلى تغير لون الشعر، والجلد والعين، وترفع من احتمالية الإصابة بالصمم.

• المهارات الرياضية

إذا كنت من أصحاب العيون البنية، فأنت لاعب فنون قتالية بالفطرة، وإذا كنت من أصحاب العيون الزرقاء فأنت من الماهرين في رياضات مثل الجولف والبيسبول.

• آلام الولادة

صاحبات العيون الداكنة، تشعرن بآلام المخاض أكثر من غيرهن، إذ أثبتت الدراسات أن عددًا منهن استفقن من التخدير خلال عمليات الولادة بسبب شدة الألم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق