المجتمعالمحليه

مواطنة تناشد أمير منطقة جازان ووزير البيئة والمياه والزراعة

 

 حسن عباس

 

ناشدت مواطنة أمير منطقة جازان ووزير البيئة والمياه والزراعة المياه لعدم توصيل الماء لمنزلها وتحججو بأن عليها انتظار الرخصه علمآ بأن جميع الجيران يتمتعون بالخدمة من قبل عام بمخطط ج. بحي السويس بمنطقة جازان

وقالت المواطنة: نجوى مهدلي حسين حكمي..
شكوتي تقتصر على تقديمي لطلب إيصال خدمة المياه برقم (1407)من قبل ستة أشهر وقد قمت بعدة مراجعات إلى وزارة المياه بغرض إدخال وتوصيل المياه إلى منزلي الوقع بمخطط ج بحي السويس بمنطقة جازان إلا أن جميع طلباتنا أهملت وهمشت وصارت في مهب الريح حتى أصبحت أعاني أنا وأسرتي وأطفالي من عدم توصيل المياه إلى المنزل علمآ بأن كل المجاورين لي قد تم التوصيل لهم وتركيب العدادات؛ وذلك منذ عام؛ مما اضطرنا إلى تحمل المعاناة و تكاليف وايتات المياه في تعبئة خزان المنزل في كل مرة.. وها أنا أسرد معاناتي لصحيفة السعودية الآن الالكترونية مناشدة سيدي أمير منطقه جازان محمد بن ناصر بن عبدالعزيز، ووزير المياه وكافة المسؤولين بحل مشكلتي نع المياه بحلول جذرية وإنهاء معاناتي ومعاناة أسرتي. وكلي أمل أن يصل صوتي لكل مسؤول،.

وعبر “صحيفة السعودية الآن” ناشدة امير منطقة جازان سموالامير الملكي محمد بن ناصر بن عبدالعزيز ووزير البيئة والمياه والزراعة بحل معاناته. 

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. المياه وما ادراك ما المياه..
    صوت انين المواطن يغرق في المياه فيصعب عليهم سماع الانين والتفاعل معه ولو بقليل من الحزن..
    عندنا في ابو عريش يتحقق صواب القائل ..يمشي الفقير وكل شيء ضده..فالمياه والكهرباء خارج سيطرة التفاعل مع المواطن الا من رحم ..فانا علا صراخك وتجاوز الحدود ارضوك بقطرتين ليتم اعطاؤهم رقم البلاغ وبعده تفاجأ بسرعة فصله ويكون خط سيرك اجباري لموقع الوايتات ..
    قليلا من الرحمة لمثل هذه الصرخات الثكلى يا مياه ابوعريش..
    ولنا ايضا في الكهرباء عجب العجاب اذ يمكنك بناء سكنك في مدة اقل من المدة التي تنتظر فيها اجراءات الكهرباء وهناك اهمال لمعاملات المواطن ومزايدات من صغار المزضفين فيتعامل معك على انك آله لن تمل لدرجة ان تكون معاملتك جاهزة ويطلب منك الحضور بعد اسبوع او يومين ..
    بصراحة هذه المؤسستين هي شريان الحياة للمواطن ونطالب بتفتيش ادراجها والشكاوي المقدمة ضدها دليل القصور ..وقد هيأت الدولة رعاها الله كل العقبات في سبيل راحة المواطن وبقي على المواطن ان لا يصمت على قصور اي ادارة فابواب الدولة مفتوحة ميدانيا واكترونياً ومن لم يسعفه علمه او تعيقه الرهبة فان ابناءنا الاعلاميين تحت الخدمة ونحيي فيهم تفاعلهم المثمر فهم من ابناء المنطقة الغيورين على اخوتهم والذين اثبتوا انهم اكثر انسانية من بعض الموكلة لهم خدمة المواطن..

  2. شكرا لإعلاميي المنطقة الذين اثبتوا غيرتهم واصطفافهم لجانب خدمة المواطن وايصال الاصوات التي قطع حبالها الالم لتعانق مسامع وكَّلها وليُّ الامر بخدمة المواطن في كل المجالات..

    ياويحهم من لم تُبكِّي نخوتهم دمعة امرأة تنشد قطرة الماء.. 💧

    قد اشتكينا وعانقت اقصى القمم صرخاتنا..
    وتمحى المعانات بقطرات ونعود نلعن حظنا..

    صدق المعيني حين قال ..
    بَجـِّله تشرب أو تموت من الظمى…..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق