المقالات

كورونا !! رحمة الحياة

كلمة مفزعة لنا دون ان نعلم تلك النعم المخفية ورائها

، لطالما كان الخيرة فيما اختاره لنا لحكمة لانعلمها

كورونا !
بسببها أُشخاص فارقوا الحياة ، واحياء تفرقوا عن بعضهم

حياة جديدة غير تلك التي عهدناها .
أيامنا التي كنا نتضجر منها أصبحت أمنية بالنسبة لنا .
أصبح جُل همنا الخروج والتنزه دون ان نلتفت لتلك النعم المحيطة بنا .

(( من المِحن تُولدُ النِعم )) جملة تحتوي معنى عميق بداخلها ..

رغم انهيار اقتصاد العالم وفقداننا لارواح طالما احببناها لكنه ثمة هناك نِعم ربما لم نرها لانشغالنا بما فقدنا .
كورونا !

أعاد لنا تلك الأيام الجميلة التي افتقدناها بسبب انشغالنا بأعمالنا وعن ذوينا واقاربنا ..
أعاد لنا كورونا أيام الزمن الجميل التي أصبحت ماضي نتمنى عودته مهما كلفنا الامر ..
عُدنا نمارس ألعاب الزمن الجميل ، نتسامر ليلا
نسمعُ أغانينا المفضلة ..
كورونا ! رحمة الحياة

وكأنه يخبرنا أنه لابد لنا من بُرهة من الوقت كي نتذكر انفسنا ونهتم بها ونلتمس حاجات بعضنا ونتفقد أحوال بعضنا بسبب انغماسنا وراء اعمالنا ودوامة الحياة دون ان ننتبه .

أخيرًا ابحث عن نفسك بين ثنايا هذه الأيام

ابحث عن نفسك ، اكتشف نفسك ، إقرأ ، طور ذاتك
العالم بأسره تغير بلحظة .
ماذا عنك ؟!
مايحدث اليوم يخبرنا ان وراء كل ظلام دامس شمس ساطعة ووراء كل يأس أمل عظيم .. جميع الآلآم ستنتهي

ستمر هذه الأيام وتصبح ذكرى ..

عائشة عبدالرحمن
@ammmd2

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق